الرئيسية » تقارير نسوية » صحتك »  

منظمة الصحة العالمية تطلق استراتيجية إقليمية للقضاء على سرطان عنق الرحم
15 كانون الثاني 2023

 

    رام الله-نساء FM- أطلق المكتب الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط (WHO EMRO) رسميًا، الاستراتيجية الإقليمية للقضاء على سرطان عنق الرحم لشرق المتوسط. ويأتي هذا الإعلان في إطار الاحتفال بشهر التوعية بسرطان عنق الرحم الذي يتم خلاله تسليط الضوء على التقدم المحرز  بالإضافة إلى ما يتعين علينا القيام به للقضاء على هذا المرض الذي يمكن الوقاية منه.   ويعتبر سرطان عنق الرحم مرضا فريداً من نوعه باعتباره من بين الأمراض الغير المعدية ، حيث ينبثق عن عامل معدي. ويوجد نوعان من فيروس الورم الحليمي البشري (16 و 18) المسؤولان عن ولادة ما يقارب 50٪ من سرطانات عنق الرحم عالية الدرجة. وباعتبار أن سرطان عنق الرحم هو أول سرطان تمت محاولة القضاء عليه ، فإن الوقاية والسيطرة الناجحة تتطلب جهودًا واسعة النطاق بالإضافة إلى التوعية بخطورته وضروة التلقيح للوقاية منه.   في هذا السياق ، تأتي الاستراتيجية الإقليمية للقضاء على سرطان عنق الرحم لتسريع القضاء على سرطان عنق الرحم بصفتها مشكلة صحية عالمية تبنت فكرة محاربتها الدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية في عام 2020. وتهدف هذه الاستراتيجية الى القضاء على سرطان عنق الرحم على الصعيد العالمي بحلول عام 2120. كما أنها تحدد الأهداف 90-70-90 التي يتعين تحقيقها بحلول عام 2030 حتى تتمكن جميع البلدان  من القضاء على سرطان عنق الرحم.

  • الهدف 1: تغطية التطعيم ضد فيروس الورم الحليمي البشري بنسبة 90٪ للفتيات في سن 15 ،
  • الهدف 2: يتم فحص 70٪ من النساء ببلوغهن سن 35 و 45 ؛
  • الهدف 3: تتم معالجة 90٪ من النساء المصابات قبل الإصابة السرطان ، و 90٪ من النساء المصابات بالسرطان .
الاستراتيجية الإقليمية للقضاء على سرطان عنق الرحم تحدد هذه الاستراتيجية الإقليمية التي تم إطلاقها حديثًا خمس إجراءات استراتيجية بالمنطقة:
  • الإجراء الاستراتيجي الأول: تعزيز الوقاية الأولية من خلال توفير لقاح فيروس الورم الحليمي البشري وتحسين التغطية.
  • الإجراء الاستراتيجي الثاني: تعزيز فرص القيام بفحص عنق الرحم وعلاجه قبل الإصابة بالسرطان.
  • الإجراء الاستراتيجي الثالث: التخفيف من عبء المعاناة التي يسببها سرطان عنق الرحم من خلال توفير خدمات التشخيص المبكر والعلاج وإعادة التأهيل وتوفير الرعاية.
  • الإجراء الاستراتيجي الرابع: تعزيز النظم الصحية لضمان تقديم خدمات عالية الجودة بشكل متكامل وفعال وعادل عبر توفير التطعيم والفحص والعلاج وأنظمة المراقبة والتقييم المناسبة والفعالة.
  • الإجراء الاستراتيجي الخامس: تحسين وسائل الاتصال حول أهمية اللقاح وعمليات التوعية بأهمية الوقاية والقيام بالفحص المبكر والعلاج.

تمثل الاستراتيجية الإقليمية التزامًا من قبل جميع البلدان والأقاليم في إقليم شرق المتوسط لتقليل عبء المعاناة التي يسببها سرطان عنق الرحم، وذلك من خلال التوعية بأهمية الحصول على اللقاح والقيام بالكشف المبكر والعلاج. لذلك ستعمل منظمة الصحة العالمية بالتعاون مع الدول الأعضاء والشركاء لدعم تنفيذ هذه الاستراتيجية الإقليمية والإجراءات الاستراتيجية للقضاء على سرطان عنق الرحم بجميع أنحاء المنطقة العربية.