الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » صحتك »  

دراسة: تدخل منخفض التكلفة قد يحسن معدلات نجاة مرضى سرطان الثدي
13 أيلول 2022

email sharing button

مومباي -نساء FM- (شينخوا) يمكن أن تتحسن معدلات النجاة لمرضى سرطان الثدي على مستوى العالم مع تدخل منخفض التكلفة لا يتجاوز 1.3 دولار أمريكي، وفقا لدراسات تجارب سريرية نشرها مركز تاتا التذكاري الحكومي في الهند يوم الاثنين.


وقالت الدراسة إن حقن يشيع استخدامه كعامل تخدير موضعي، ومكون من 0.5 في المائة ليدوكائين، في محيط الورم على طاولة العمليات قبل الجراحة مباشرة لا يتطلب خبرة إضافية وغير مكلف، ويمكن أن يؤدي إلى إنقاذ ما يصل إلى 100 ألف حياة سنويا على مستوى العالم.


وتم تقديم هذه النتائج في مؤتمر الجمعية الأوروبية لعلم الأورام الطبي الجاري في باريس، إلى جانب مؤتمر صحفي عقد في الوقت نفسه في مومباي للإعلان عن نتائج التجربة.


ونقل بيان نشره مركز تاتا التذكاري عن مديره راجندرا بادوي إن "هذه هي الدراسة الأولى من نوعها على مستوى العالم التي أظهرت فائدة كبيرة من خلال تدخل واحد قبل الجراحة. بالنسبة للعلماء، فإنه يفتح نافذة التدخل في الفترة المحيطة بالجراحة لتعديل بيئة السرطان بطريقة تمنع رد فعله الضار على فعل الجراحة (الملاحظة)".


وتعتبر الرعاية المحيطة بالجراحة أو الأدوية هي ممارسة الرعاية الطبية المتكاملة والتي تركز على المريض ومتعددة التخصصات للمرضى من لحظة التفكير في الجراحة حتى الشفاء التام.


وأجرى الدراسة باحثون في 11 مركزا لرعاية مرضى السرطان في الهند شملت 1600 امرأة مصابة بسرطان الثدي المبكر على مدى 11 عاما بين عامي 2011 و2022.