الرئيسية » عالم المرأة » نساء في العالم العربي »  

في أيام عيد الفطر.. عباءات مطرزة ومزينة بألوان الفرح تجذب النساء
28 نيسان 2022

 

عمان- نساء FM-مع اقتراب حلول عيد الفطر السعيد، تميل العديد من السيدات إلى تزيين إطلالتهن بالعباءات الأنيقة، ويتجهن للبحث عن تصاميم تتماشى مع أجواء العيد، وتكون مغلفة بلسمة التراث الشرقي في الوقت ذاته.

وفي هذا العام، وبعد غياب أجواء اللقاءات والزيارات التقليدية في العيد في العامين الماضيين، جراء الجائحة العالمية، نرى قلوبا متعطشة للفرح وطقوس أيام العيد، لا سيما في اختيار الملابس التي تحب كل فتاة أن تشعر بأنها أنيقة ومميزة باختيارها.

ونظرا لجمالية تصاميم العباءات وحداثتها في الأيام الأخيرة، إلى جانب إقبال العديد من النجمات و"الفاشينيستا" على ارتدائها، وقع اختيار سيدات على تزيين إطلالتهن بالعباءات في أيام العيد، وهذا ما رصدته الجزيرة نت بالحديث معهن.

عباءة العيد

"ليس هناك أجمل من ملك الألوان.. اللون الأسود"، بهذه الكلمات عبّرت الأربعينية سعاد المصري عن سبب اختيارها لعباءة سوداء مطرزة بنقوش بسيطة "يزيّنها رباط للخصر"، تناسب ذوقها.

تقول  إن "مظاهر الاحتفال بالعيد مرتبط بلبس عباءة جديدة مصممة خصيصا لهذه المناسبة، نرتديها ونستقبل الأهل والضيوف في منازلنا".

وتبيّن أنها اتفقت مع صديقاتها هذا العام على التجمع في بيت إحداهن، بعد إنهاء الزيارات العائلية، ليتسنّى لهن تبادل التهاني في أجواء من الفرح والابتهاج، "إذ تحرص كلّ منا على ارتداء عباءة جميلة تليق بها"، وفق قولها.

أما الشابة سلمى عبد الله فتفضل إطلالة غير تقليدية للعباءة، وفق قولها، فاختارتها من قطعتين باللون الأزرق البارد؛ الأولى فستان أساسي، والقطعة الخارجية عباءة مفتوحة، مع تطريزات ملونة.

وتبيّن أنها تهتم بالموضة وتتابع ما ترتديه "الفاشينيستا"، فهي تبحث دائما عن كل ما هو جديد ومميز، وتتبادل الرأي مع مصممة الأزياء قبل اعتماد "الموديل" (التصميم) الذي يتناسب مع عمرها وأسلوبها في الوقت نفسه.

أذواق مختلفة

واعتمدت رؤى غانم (34 عاما) نموذج "عباءة شيفون وردية اللون"، مع تطريزات من الخرز الفضي البراق، موضحة أنها تشعر بالأناقة والفخامة باختيار هذا التصميم.

في حين اتفقت الأم عهود مع ابنتها رنيم التي تدرس في المرحلة الجامعية على توحيد "موديل" العباءة لهما هذا العام، وتقول الأم "اقترحت ابنتي الفكرة، وبصراحة ترددت في ذلك، لكنني اقتنعت عندما أطلعتني المصممة على بعض الموديلات التي تناسب جميع الأعمار، وعليه وقع اختيارنا على عباءتين باللون النيلي".

 

العباءة العصرية

تؤكد مصممة الأزياء الأردنية زينب الكسواني أن العباءة العصرية تحتل مركزا متقدما في تصاميم الأزياء، وعليه نرى العديد من النجمات ومدوّنات الموضة (الفاشينيستات) يرتدينها في المناسبات، بسبب تميز تصميمها.

وتقول الكسواني "نشهد هذا العام إقبالا كبيرا من قبل السيدات على تصميم العباءات، فهناك شوق وابتهاج بقدوم العيد، و"يبدو ذلك في اختياراتهن لألوان الفرح في تصميم العباءة".

وتبيّن المصممة أن العباءة العصرية تناسب جميع الأعمار، وتلائم ذوق المرأة الشرقية، فهناك موديلات وقصات متنوعة، وأقمشة متعددة، فضلا عن النقوش والإكسسوارات أو التطريزات التي تزيّن العباءة، كما تتعدد ألوانها وفق خطوط الموضة.

وتذكر أنواع الأقمشة التي تستخدمها في تصميم أزياء العباءات، وهي: الكتان، الشيفون، الكريب، الساتان، الجورجيت، الحرير، الدانتيل.

وتتنوع إضافات العباءات، فهناك تصاميم مطرزة بنقوش ورموز تراثية بأشكال متعددة، وأخرى يضاف إليها الخرز والترتر، إلى جانب موضة الريش التي تضفي فخامة للقطعة، وأيضا الإكسسوارات المعدنية التي يقع اختيارها للعباءة بعناية.

كيف تختارين القصات والألوان؟

تنصح الكسواني بالتأنّي في اختيار العباءة المناسبة لكل فتاة، فمثلا الفتاة القصيرة القامة لا تناسبها القصات الفضفاضة، وإذا كان جسم الفتاة ممتلئا فعليها اختيار العباءة الواسعة، ولكن ليس كثيرا، "قليلا عن حجم الجسم فقط"، وأيضا عليها الابتعاد عن العباءة ذات الحزام عند الخصر، فهذه تناسب الفتاة الطويلة والنحيفة.

أما الألوان فإن البشرة البيضاء تليق بها الألوان الدافئة كالأسود والكحلي، وكذلك الأحمر والبرتقالي. أما البشرة الحنطية فتناسبها جميع الألوان الدافئة والباردة، أما البشرة السمراء الفاتحة فتليق بها الدرجات الفاتحة كالألوان الترابية، والبشرة المتوسطة يليق بها اللون الأخضر والوردي، كما تقول الكسواني.

عباءة مع حذاء رياضي

وعن تصميم العباءات تقول الكسواني إن العباءة الفضفاضة (المفتوحة) أكثر طلبا ورواجا، وتستطيع الفتاة ارتداءها فوق الفستان، أو فوق البنطال، وهناك تصاميم يضاف إليها "حزام الخصر"، وتصمم "ثلاثة أرباع" من طول الفتاة، ويمكن ارتداؤها مع حذاء رياضي، لتبدو بإطلالة عصرية جميلة.

وتبيّن الكسواني أنه يمكن دمج الألوان في بعض تصاميم العباءات، بشرط التجانس بينها، فمثلا عند دمج اللون الأحمر مع اللون البرتقالي بدرجات معينة تظهر النتيجة مذهلة، حسب قولها.

موضة 2022

وتذكر الكسواني ألوان الموضة لهذا العام، وهي: البرتقالي، البنفسجي الفاتح، الأزرق الفاتح، الكريمي، النيلي، الألوان الفسفورية الساطعة، الأسود الذي يبقى محافظا على مكانه في الصدارة دائما.

وبحكم خبرتها في تصميم الأزياء، تقول "العباءات العصرية جميلة جدا، لكن على المرأة اختيارها بتأنّ لتشعر بالتميز في ارتدائها، فأحيانا قد ترغب امرأة بنموذج عباءة ما لا تتوافق مع قوامها ولون بشرتها، وهنا أنصحها باختيار نموذج آخر يظهرها بإطلالة أنيقة ولافتة".

وتبيّن الكسواني أن العباءات في العيد لها رونق خاص، إذ تكثر الاستقبالات والزيارات والتجمعات، لذا تحرص السيدات على اختيار أجمل التصاميم والألوان.

وتختتم بالقول "منذ حلول الشهر الفضيل حرصت العديد من السيدات على حجز طلب لتصميم عباءة، بل بعضهن قمن باختيار أكثر من نموذج، نظرا لكثرة المناسبات والتجمعات لديهن في أيام العيد".

 

المصدر : الجزيرة