الرئيسية » صحتك »  

صوت| كيف نستعد للعيد بأطباق صحية ؟
10 أيار 2021

 

 

رام الله-نساء FM- دانا ابريوش - شارف شهر رمضان على الانتهاء، والجسم اعتاد على أوقات معينة للطعام، وأوقات معينة للصيام، وبالتالي لا بد من التدرج في تناول الأطعمة، تجنبا لحدوث مشاكل هضمية خصوصا في أول يوم العيد.

 وقالت أخصائية التغذية رزان صلاح في "لنساء إف إم" خلال برنامج "رمضان مع دانا"، إن هناك انتقال جوهري ومهم بين رمضان والعيد، وبالتالي لا من تهيأة الجسم للعودة إلى الحياة الطبيعية"

وأضافت صلاح أن من أهم العادات الصحية التي نفعلها في رمضان يجب الحفاظ عليها قدر الإمكان حتى بعد رمضان وفي الأيام العادية طوال العام، ومنها التدرج في الأطباق ( تناول التمر، طبق الحساء، الطبق الرئيسي، طبق سلطة) بهذه الطريقة يكون هناك توازن بين جميع العناصر الغذائية التي يكون الجسم بحاجتها، وأيضا لا بد من التركيز على وجبة الفطور بعد رمضان، والتركيز على الطاقة التي يجب أن ياخذها الجسم لباقي اليوم

وأشارت صلاح أيضا إلى أن العيد الكثير من الأشخاص حينما يحل العيد، يبدأون بتحضير أطباق الحلويات، والمواد الدسمة كثيرا، غير مهيأيين أنفسهم لمستوٍ صحي متوازن، وبالتالي الفكرة ليست بالحرمان من الحلويات، وإنما التقليل من الكميات المتناولة، ومحاولة وضع مواد صحية مثل الشوفان، التمر، والمكسرات.

وأيضا نصحت صلاح جميع المستمعات والمستمعين تناول كمية جيدة من الفواكه الصيفية، والتي تمتاز بفوائد عالية جدا، وترطيب بمستوى عالي أيضا، تعطي شعور الانتعاش والفائدة على الشخص، ومن لا يحب تناول الفواكه كما هي، يمكن تناولها وشربها كعصائر طازجة طبيعية منعشة.

وقالت صلاح : إن الصيام في شهر رمضان، يعتبر نوع من أنواع الحمية الخاصة بالصيام المتقطع، تقريبا صيام 16 ساعة وإفطار 8 ساعات، وهناك أنواع مختلفة من الصيام أيضا منها صيام 12 ساعة وإفطار 8، أو صيام 10 ساعات وإفطار 6 ساعات، وأيضا هناك الكثير يصوم بعد رمضان في الأيام الستة البيضاء، وبالتالي الكثير يستمر في صيامه بعد العيد، ولهذا من الضروري الانتباه إلى الأطباق بعناية وعدم الإكثار من اللحوم والدهون العالية

ونصحت صلاح جميع المستمعات والمستمعين إلى ممارسة الرياضة مع اتباع نظام غذائي متوازن، فالرياضة بلا تخطيط غدائي صحي لن يعطي الفائدة المرجوة، وأيضا اتباع حمية غذائية دون ممارسة أقل نوع من أنواع الرياضة لن يجدي نفعا، وبالتالي الرياضة والغذاء الصحي مكملان لبعضها البعض، وهذه النصيحة ضرورية بسبب إن الكثير من الأشخاص يتبعون أنظمة قاسية جدا بعدم تناول إلا وجبة واحدة من الطعام وهذا غير صحيح لأن هذا يؤدي إلى عمل خمول وكسل لمستوى الحرق في الجسم، وبالتالي معدل الأيض سيقل جدا، ولن يؤدي بذلك إلى إخفاض الوزن كما يريد الشخص.

وقالت صلاح إن مصابي فايروس كورونا، يجب عليهم أن يتناولوا الخضار والفواكه، لتقوية مناعتهم قدر الإمكان والحفاظ على صحتهم حتى يتماثلوا للشفاء . 

 

الاستماع الى المقابلة :