الرئيسية » تقارير نسوية » اقتصاد »  

سلطة النقد تعقد ورشة عمل للنساء الرياديات حول مصادر تمويل المشاريع
21 أيلول 2022
 

غزة- نساء FM- عقدت سلطة النقد، اليوم في غزة، وبالتعاون مع جمعية البيت الصامد، وطاقم شؤون المرأة، وجمعية عائشة، وجمعية شرق غزة للإنماء، ورشة عمل توعوية لحوالي 150 من النساء الرياديات وصاحبات المشاريع في قطاع غزة، حول الوصول لمصادر تمويل المشاريع، وبمشاركة ممثلين عن بنكي فلسطين والإسلامي الفلسطيني. وهدفت الورشة إلى توعية النساء الرياديات بشأن الخدمات والمنتجات المالية ومصادر التمويل المتوفرة، وخاصة صندوق "استدامة" وذلك بهدف تعزيز الشمول المالي ودعم وتطوير المشاريع النسوية وتحقيق النمو المستدام.

وافتتح الورشة الدكتور رأفت الأعرج المشرف الإقليمي للرقابة في قطاع غزة بسلطة النقد الفلسطينية، مرحباً بالحضور من ممثلين عن المؤسسات والجمعيات النسوية والقطاع المصرفي.

وقدم رئيس قسم الشمول المالي في سلطة النقد السيد مهند سلعوس عرضاً حول جهود سلطة النقد في تعزيز الشمول المالي في فلسطين وإيصال الخدمات المصرفية لكافة شرائح المجتمع، وأبرزها خدمات الدفع الإلكتروني ووسائلها التكنولوجية الحديثة لإنجاز المعاملات المالية. وأشار الى أن هذه الورشة تأتي في إطار سلسلة لقاءات تهدف إلى إشراك المؤسسات التي تدعم المشاريع النسوية في استكشاف خيارات التمويل وتسهيل وصول المشروعات متناهية الصغر والريادية إلى مصادر التمويل المقدم من خلال المصارف ومؤسسات الإقراض المتخصصة، وذلك من أجل تمكينهم من تطوير مشاريعهم واستدامتها وبالتالي خلق فرص عمل إضافية وتحسين مستويات المعيشة لهذه الفئات.

كما قدم السيد محمود برهوم من دائرة العمليات النقدية في سلطة النقد شرحاً عن صندوق "استدامة" وبرامجه التمويلية، وتحديداً برنامج القروض متناهية الصغر والذي يقدم تمويلاً يصل إلى مبلغ 10 الآف دولار لفترة سداد تصل إلى 4 سنوات بدون أي فوائد أو عمولات، والذي يستهدف المشاريع متناهية الصغر التي تمتلكها النساء والشباب والفئات المهمشة.

ودار نقاش بين صاحبات المشاريع والمتحدثين وممثلي المصارف حول الآليات والشروط والضمانات الواجب توفرها للحصول على التمويل من خلال برنامج المشاريع المتناهية الصغر التابع لصندوق استدامة، وتمت الإجابة على استفسارات الحضور وتقديم الحلول لهن لتسهيل وصولهن إلى مصادر التمويل.

الجدير بالذكر أن هذه الورشة من ضمن سلسلة ورشات توعوية، سيتم تنفيذها في قطاع غزة بالتعاون مع كافة المؤسسات التي تعنى بالرياديات والمشاريع النسوية والشبابية.