الرئيسية » اقتصاد »  

البنك الإسلامي الفلسطيني الراعي الذهبي لمؤتمر خليل الرحمن الدولي الثاني للطب البشري
01 كانون الأول 2022
 
رام الله- نساء FM- برعاية ذهبية من البنك الإسلامي الفلسطيني انطلقت فعاليات مؤتمر خليل الرحمن الدولي الثاني للطب البشري الذي تنظمه نقابة الأطباء ويستمر على مدار يومين.

وجرى افتتاح المؤتمر الذي ينظم في المركز الكوري الفلسطيني في مدينة الخليل بمشاركة عطوفة محافظ الخليل جبرين البكري و معالي وزيرة الصحة د. مي كيلة ومعالي وزير الأوقاف والشؤون الدينية الشيخ حاتم البكري ومعالي وزير الاتصالات د. اسحق سدر  وسعادة رئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة وسعادة نقيب الأطباء د. شوقي صبحة  و ممثلي عشرات المؤسسات والشركات العاملة في مجال الصناعات الدوائية والتجهيزات الطبية وغيرها من الشركات العاملة في القطاع الطبي، فيما حضر من جانب البنك الإسلامي الفلسطيني مدير منطقة الجنوب نزار بالي وعدد من مدراء الفروع والمكاتب.

ويتضمن المؤتمر عدداً من الندوات والمحاضرات العلمية التي يشارك فيها أطباء متخصصين على المستويين المحلي والعالمي، فيما ينظم معرض للأدوية والمعدات الطبية بمشاركة عشرات الشركات العاملة في القطاع الطبي.

وفي تعليقه على رعاية البنك للمؤتمر قال مدير عام البنك الإسلامي الفلسطيني د. عماد السعدي إنها تأتي في إطار حرص البنك على دعم القطاع الصحي وتحقيق أكبر قدر من التعاون مع مؤسساته وفي مقدمتها نقابة الأطباء وبما يسهم في إحداث نهضة صحية وتقديم أعلى جودة ممكنة من الخدمات الصحية للمواطنين.

وأضاف السعدي :" المؤتمر يهدف لعرض كل ما هو جديد في عالم الطب البشري من أبحاث ودراسات وأجهزة ومعدات  أمام الطبيب الفلسطيني الأمر الذي سينعكس إيجاباً من خلال رفع المستوى المعرفي والعلمي للأطباء وتطوير الخدمات الطبية المقدمة للمواطنين، لذا فنحن نفتخر بأن نكون جزء من هذه النشاط الطبي العلمي".

وبين السعدي أن جهود البنك لدعم القطاع الصحي لا تتوقف عند تقديم الرعايات للأنشطة والمؤتمرات الطبية وإنما يقدم البنك دعمه المباشر وبشكل سنوي لعشرات المشافي والمراكز الصحية في مختلف أنحاء الوطن من خلال تزويدها بما يلزمها من أجهزة ومعدات طبية  ضمن برنامجه للمسؤولية المجتمعية المستدامة.

وقال السعدي إن البنك  يقدم خلال المؤتمر عروضاً مميزة للأطباء المشاركين في مجالات البطاقات والتمويلات العقارية وغيرها من الخدمات والمنتجات المصرفية المتوافقة مع أحكام ومبادئ الشريعة الإسلامية .

وتتمحور رسالة ورؤية البنك الإسلامي الفلسطيني في تقديم الحلول المصرفية النوعية والعصرية الشاملة وفقاً لأحكام الشريعة الإسلامية والاستثمار بمنظور تكنولوجي متطور، كما يضع استراتيجيةً مدروسةً للمضي في عملية التحول الرقمي أثمرت عن إطلاق خدمات رقمية رائدة مثل مركز الاتصال الرقمي الذي يعمل على مدار 24 ساعة، وخدمات إسلامي أونلاين وإسلامي موبايل التي تقدم باقة مميزة من الخدمات المصرفية من خلال بيئة سهلة وآمنة تعزز التجربة الرقمية للعملاء من الأفراد والشركات، كما حصل البنك مؤخرا على جائزة أفضل مصرف يقدم الخدمات والمنتجات المصرفية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في فلسطين" للعام 2022 من قبل الاتحاد الدولي للمصرفيين العرب ومجلته "The Banking Executive".