الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » أخبار محلية »  

صور .. افتتاح موسم قطف الزيتون وتشغيل المعاصر في غزة
16 تشرين الأول 2022
 

غزة - نساء FM- رولا أبو هاشم- في أجواء تراثية أقرب لكونها عرس وطني حافل بالأهازيج الشعبية افتتحت وزارة الزراعة موسم قطف الزيتون وتشغيل المعاصر للعام الجاري في بلدة المصدر وسط قطاع غزة، بمشاركة ممثلين عن بلدية المصدر والمؤسسات والفعاليات الوطنية والمزارعين.

وفي كلمة لوكيل وزارة الزراعة في القطاع أيمن اليازوري أكد أن العام الجاري يعتبر عامًا ماسيًا بالنسبة للمزارعين، بسبب توقعات بوفرة إنتاج الزيتون.

وأوضح اليازوري أن إنتاجية هذا العام زادت بأربعة أضعاف عن العام الماضي مما يؤكد أننا نتحدث عن عام خير وبركة في موسم الزيتون.

وأضاف قائلًا "نتوقع أنه سيكون لدينا حوالي خمسة وثلاثين ألف طن من منتج الزيتون، سيكون خمسة آلاف طن منها للتخليل، وثلاثين ألف طن ستدخل للمعاصر لتنتج كمية من الزيت من المتوقع أن تصل إلى خمسة آلاف طن."

وأشار أن هذه الكمية تغطي احتياجنا الوطني وتزيد بحوالي ألف طن، معربًا عن أمله أن تكون الأبواب مفتوحة أمامها للتصدير نحو الدول العربية المجاورة والخارج.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

من جهته قال المتحدث باسم وزارة الزراعة أدهم البسيوني "إن موسم الزيتون لهذا العام به الكثير من الخير والبشريات لأبناء شعبنا، حيث المساحات الجديدة من الأراضي التي دخلت إلى خطوط الإنتاج، بالإضافة إلى الميزة الإنتاجية هذا العام نتيجة توفر الظروف المناخية الملائمة."

وأوضح قائلًا "لدينا 43 ألف دونم من المساحات المزروعة بالزيتون حوالي 35 ألف دونم منها مساحات مثمرة ومنتجة."

وأضاف أن الواقع الإنتاجي للدونم الواحد ما يزيد عن الطن وفي بعض المناطق يصل لأكثر من ذلك، وبالتالي نتحدث عن قرابة خمسة وثلاثين ألف طن من الزيتون في سوداها الأعظم سيكون لإنتاج الزيت.

من بين الحاضرين المشاركين في قطف الزيتون كانت حاجة تزينت بالزي التراثي وثوبها الفلسطيني، وعلى رأسها شال أبيض، قالت بلكنتها البدوية "جيت أساعد جيراني في قطف الزيتون."

وأضافت "الزيتون أحسن زيت في كل المأكولات، فهو صحة بحتة ومبارك."

بينما أكد أحد الشباب المشاركين في القطف أنه ينتظر هذا الموسم من العام للعام الذي يليه، لأنه موسم خير ورزق بالنسبة له ولزملائه من العاملين في قطف الزيتون.