الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » صحتك »  

طبيبة أطفال تحذر من خطر البودرة المعطرة على الأطفال
24 آب 2022
 

رام الله-نساء FM- حذرت أخصائية الأطفال بمركز الطبيب التخصصي الدكتورة آلاء عبد العزيز من خطر استخدام البودرة المعطرة على صحة الأطفال، مشيرة إلى أن هذه البودرة برائحة العطرة وملمسها الناعم على جلد الطفل متهمة بالتسبب بسرطان المبيض عن الأطفال الإناث، كما أنها تسبب للأطفال أمراضا تنفسية عديدة مثل الربو.

وقالت إن الأطفال الذين يعانون صحيا من أمراض تنفسية أو تحسسية أو لديهم مرض قلبي أو مولدين قبل الأوان أكثر عرضة للمضاعفات الخطيرة الناجمة عن استخدام البودرة المعطرة.

وأوضحت أن الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال أصدرت تحذيرات أكدت فيها أن استخدام بودرة معطرة للأطفال غير صحي وغير آمن، ولفتت إلى أنها قد تسبب سرطان المبيض عند الإناث، حيث تنتقل هذه البودرة بشكل مباشر عن طريق المنطقة التناسلية، خاصة وأن بعض الأمهات تغرق حفاض طفلتها بالبودرة بما يزيد من احتمال انتقالها إلى المبيض والتسبب بالمرض.

وقالت "لا أنصح إطلاقا باستخدام هذه البودرة للأطفال، لكن إذا أصرت الأمهات على استخدام هذه البودرة لسبب أو لآخر لأطفالهن اللذين لا يعانون من أي متاعب صحية، فيمكنهن وضع القليل من البودرة على يديهن بعيدا عن الطفل ثم وضعها على بشرة الطفل، وأيضا لا يجب استخدام البودرة على جسم الطفل المبتل حتى لا تسبب الحساسية، وهناك خطأ شائع أن التلك يعالج التهابات منطقة الحفاض وهذا غير صحيح، لذا ننصح الامهات باستخدام الكريمات المخصصة لمنطقة الحفاض".

وأكدت أهمية الانتباه لعلبة البودرة بعيدة عن متناول أيدي الأطفال، وقالت إن استنشاق الطفل للبودرة قد يسبب له الاختناق، ومعظم حالات الإصابات التي يتعرض لها الأطفال تكون نتيجة لعب الأطفال بالعبوة أثناء انشغال أمهاتهم، وإذا وجدتِ آثر لبودرة التلك على وجه طفلك مع صعوبة في التنفس لديه، أسرعي إلى أقرب مستشفى للاطمئنان على رضيعك واحرصي ألا يبكي حتي لا يستنشق المزيد من البودرة".