الرئيسية » منوعات »  

فنانة مصرية آخر ضحايا مخترقي حسابات المشاهير.. ما القصة؟
30 كانون الأول 2021

 

رام الله-نساء FM-نجحت الفنانة المصرية حنان مطاوع في استعادة حسابها الرسمي على موقع "إنستغرام"، وذلك بعد اختراقه من قبل معجب عراقي.

وكتبت حنان مطاوع منشورا على حسابها في "إنستغرام" جاء فيه: "رجع الحمد لله، وتم التعامل مع الهاكر وأسفة لأي شخص اتبعت له رسالة من الحساب وهو مسروق أيا كان محتواها وأشكركم جدا على اهتمامكم".

ونشرت الفنانة المصرية فيديو عقب استعادتها لحسابها قالت فيه: "مساء الفل وكل سنة وأنتوا طيبين طبعا تعرضت لهـاكر دمه خفيف وطبعا دا كان مرعـب بالنسبة لي، إحساسي أنه في حد ممكن يسرق حاجة بتاعتك، دي حاجة مش حلوة وإحساس مخيف، بس زي ما الناس كلها بتقول الهاكر اللذيذ رزق".

ووجهت مطاوع الشكر لصديقتها الفنانة ريهام عبد الغفور، التي ساعدتها لاستعادة حسابها الذي تعرض للاختراق، بالقول: "شكرا للهاكر إلي خلاني أحس باهتمامكم، وسؤالكم عليا، وشكر خاص لريهام عبد الغفور أنها ساعدتني أرجع الحساب لأني لولاها ما كنتش حعرف أرجع الإنستغرام، لأني خيبة في الحاجات دي".

وتعرض حساب مطاوع على "إنستغرام" للاختراق من قبل هاكر عراقي من معجبيها.

وبعد اختراقه لصفحتها، نشر عبر حسابها الرسمي رسالة جاء فيها: "رسالة حب واحترام من بلد الرافدين إلى مصر أم الدنيا".

وأضاف: "بما أن ست حنان ما بترد دايركت فحبيت أدخل الحساب أعبّر عن هذا الحب، الحساب بيرجع للست حنان بإذن الله".

وحول تصاعد ظاهرة اختراق الحسابات الالكترونية للشخصيات العامة والمشاهير وسبل الحد منها، قال الخبير في الإعلام الرقمي، محمد عبد الله، في حديث مع موقع "سكاي نيوز عربية": "الاختراق الإلكتروني وبكل أشكاله هو انتهاك للخصوصية، ويدخل تحت بند الجرائم الالكترونية، حيث لا يمتلك أي شخص حق التدخل في حساب شخص آخر ودخوله خلسة، والاطلاع على محتوياته وخصوصياته، ناهيك عن قرصنته والاستيلاء عليه".

وشدد عبد الله على ضرورة توعية المستخدمين ورواد مواقع التواصل الاجتماعي، حول طرق تجنب اختراق حساباتهم وحمايتها من القراصنة والمتطفلين، وأوضح: "أهم الخطوات في هذا الإطار، هي إضافة بريد إلكتروني مفعّل، وكذلك رقم هاتف، فضلا عن تفعيل خاصية المصادقة الثنائية، عن طريق تطبيقها الخاص أو عبر رقم الهاتف الخاص بك".

واختتم الخبير في الإعلام الرقمي حديثه بالقول: "الاختراق لحسابات مشاهير أو أفراد عاديين حتى، هو بطبيعة الحال انتهاك لخصوصيتهم وحقوقهم، ومن حق المتضررين والمستهدفين رفع دعاوى قضائية بحق من انتهكوا خصوصياتهم وحساباتهم الرقمية، ومحاسبتهم على أفعالهم قانونيا".