الرئيسية » صحتك »  

تعرف على الفوائد الصحية لتناول الملفوف
18 تشرين الأول 2021

 

رام الله-نساء FM-يعرف الملفوف باسمه العلمي الشائع "الكرنب"، وهو نبات يلعب دورًا داعمًا في العديد من الأطباق، يتمتع الكرنب بسمعة طيبة على أنه طعام كامل لذيذ ومليء بكمية مذهلة من الفيتامينات والعناصر الغذائية.

فإذا كنت تعتقد أن الملفوف مجرد مكون في سلطة الكولسلو، فإليك حقائق مثيرة للاهتمام بتناول الكرنب قد لا تعرفها، بحسب (اليوم السابع).

جميع أنواع الكرنب غنية بفيتامين سي:

لا يهم نوع الكرنب الذي ترغب في الوصول إليه حيث إنها مليئة بفيتامين سي، وفقًا للأبحاث، يحتوي نصف كوب فقط من الكرنب على حوالي 45٪ من فيتامين "سي" الموصى به يوميًا، ويشتهر فيتامين سي بشكل خاص بخصائصه العلاجية، والتي تشمل الوقاية من بعض أنواع السرطان وتقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

كوب واحد يحتوي على 22 سعرة حرارية:

الكرنب منخفض جدًا في السعرات الحرارية، على سبيل المثال، يحتوي كوب من الملفوف المفروم على 22 سعرة حرارية فقط، مما يجعل هذه الخضار سهلة الأكل مناسبة تمامًا للأفراد المهتمين بالسعرات الحرارية، نظرًا لانخفاض عدد السعرات الحرارية في الكرنب، يعد عنصرًا رائعًا لاستخدامه بدلاً من المنتجات الغنية بالكربوهيدرات، مثل المكرونة والخبز والأرز.

الكرنب الأحمر أكثر صحة من الأخضر:

على الرغم من أن جميع أنواع الكرنب مليئة بالفيتامينات والعناصر الغذائية، إلا الكرنب الأحمر مليء بالأنثوسيانين، الذي يتميز بخصائص مضادة للالتهابات ومضادة للفيروسات ومضادة للسرطان تساعد في الوقاية من المرض

الكرنب الأحمر مؤشرًا لدرجة الحموضة:

قد تكون قادرة على إضافة وظيفة أخرى لسيرتها الذاتية، وهو مؤشر الأس الهيدروجيني وفقًا لبحث علمي، فإن أنثوسيانين الملفوف الأحمر يغير لونه بناءً على مدى تلامس الشيء الحمضي معه على سبيل المثال، عندما يتم خلط عصير الكرنب الأحمر بشيء حمضي (يكون مستوى الأس الهيدروجيني أقل من 7)، سيتحول إلى اللون الأحمر، وعندما يتم مزجه مع شيء قلوي (يحتوي على مستوى pH أكبر من 7) فإنه سيتحول إلى اللون الأخضر المزرق.

الكرنب مصدر كبير للألياف:

الكرنب غني بالألياف الغذائية القابلة للذوبان وغير القابلة للذوبان، وكلاهما له عدد كبير من الفوائد الصحية، على سبيل المثال، قد تساعد الألياف القابلة للذوبان في خفض نسبة الكوليسترول وتقليل خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، بينما يمكن أن تساعد الألياف غير القابلة للذوبان في الحفاظ على انتظامك، يعمل كلا النوعين من الألياف أيضًا بجد لمحاربة الأمراض، مثل مرض السكري، ويمكن أن يساعد في إبقائك ممتلئًا لفترة أطول