الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » اقتصاد »  

صوت| "خدم المنازل" في فلسطين.. ظاهرة متنامية ومخاوف من انتهاك حقوقهم/ن
23 حزيران 2021

 

رام الله-نساء FM- يتزايد اعداد العاملين والعاملات  بالمنازل في فلسطين او ما  يصطلح عليهم "خدم المنازل"، وسط مخاوف من تعرضهم/ن لانتهاكات في ظل عملهم بشكل فردي وغياب معرفتهم/ن بحقوقهم/ن التي كفلها ونظمها القانون الفلسطيني.

من جهته، قال مدير عام التفتيش وحماية العمل في وزارة العمل سليم نخلة إن قانون العمل الفلسطيني نظم كافة حقوقهم/ن وذلك ضمن قرار وزير العمل لسنة 2013، لتنظيم عمل خدم المنازل للحفاظ على حقوقهم.

واضاف في حديث مع "نساء إف إم" ضمن برنامج صباح نساء، إن هذه الفئة من العمال/ات نادرا ما تتوجه لوزارة العمل بسبب عدم وعيهم/ن حول حقوقهم/ن لكن بعض اصحاب العمل والبيوت لجأوا للوزارة لمعرفة ابرز الارشادات والحقوق لخدم المنازل.

وقال نخلة "نحن نعتمد على الإعلام لتوعية هذه الفئة، فلكل منهم/ن حقوق كاملة وواجبات فالعمل في المنازل  محدد بعدد ساعات محددة وايام دوام محددة وحقوق بنهاية الخدمة واتعاب".

وبين أن هذه الفئة يندرج عليها تطبيق الحد الادنى للاجور فالقانون الفلسطيني اكد بأن الحد الادنى للاجور ملزم وينطبق عليهم.

وتابع، "في حال رصدت أي انتهاكات يتوجب التوجه بشكوى لوزارة العمل وللاتحاد العام لعمال فلسطين."

ودعا كل من تواجهه اي انتهاكات بالتوجه لوزارة العمل موضحا بأن الشكاوى تتابع بسرية تامة والتعامل معها وحلها، فلهم/ن حقوق كاملة واجازات كاملة واتعاب .

الاستماع الى المقابلة :