الرئيسية » تقارير نسوية »  

إضراب شامل وأعلام سوداء توشِّح المدن
09 تشرين الثاني 2014

 عمّ الاضرابُ الشاملُ المدنَ والبلدات الفلسطينية الواقعة في مناطق عام 48 استجابة للدعوة التي وجهتها لجنة المتابعة العليا، وشوهدت الأعلام السوداء في العديد من المدن والبلدات الفلسطينية، وسط حالة استنفار للشرطة الاسرائيلية التي نشرت المئات من عناصرها.
وبحسب ما تناولته المواقع العبرية فقد استجابت الجماهير العربية لدعوة الاضراب اليوم الأحد والتي جاءت على إثر عملية الاغتيال للشاب الفلسطيني خير الدين حمدان (22 عاما) في بلدة كفر كنا، وقد أغلقت المحال التجارية أبوابها في كافة المدن والبلدات الفلسطينية، في حين لم يتوجه طلبة المدارس الى مدارسهم وأغلقت كافة المؤسسات.

يأتي الإضراب في الوقت الذي تستعد الجماهير العربية لتسيير العديد من التظاهرات في المدن الفلسطينية، كذلك يستعد طلاب الجامعات لتسيير تظاهرات في جامعة حيفا وتل أبيب.

وقد قررت الشرطة الاسرائيلية ليلة أمس رفع حالة التأهب والاستنفار للوصول الى درجة "ج" استعدادا لمواجهة الأحداث في كافة مناطق عام 48 وكذلك مدينة القدس، وقد قررت نشر 1200 شرطي في مناطق الجليل والمثلث وفي المناطق التي تصفها اسرائيل بمناطق التوتر.

منقول عن وكالة معا للأنباء