الرئيسية » تقارير نسوية »  

مفتي نابلس يعتذر عن تصريحاته بشأن حملة الهوية الزرقاء.
05 تشرين الثاني 2014

 أعلن مفتي نابلس، أحمد شوباش، اليوم الثلاثاء، اعتذاره عن تصريحات سابقة له بخصوص دخول حاملي الهوية الزرقاء (الاسرائيلية) الى المحافظات الفلسطينية.

وكان شوباش قد دعا في تصريح سابق له نشره على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي "الفيسبوك""اعادة النظر في دخول حملة الهويات الزرقاء إلى محافظات الضفة، وتقييد ذلك الدخول نظرا لما له من آثار سلبية على اخلاق مجتمعنا وامواله وابنائه واعراضه".

وفي معرض اعتذاره الذي نشره المفتي اليوم، على الصفحة ذاتها، قال: " لكي لا يٌستغَل الموقف، أقدم اعتذاري لأبناء شعبنا الفلسطيني خاصة أبناء عام 1948 حول اقتراحي المتعلق "بإعادة النظر في دخول حملة الهوية الزرقاء إلى محافظات فلسطين".

وتابع:" اعتبر هذا الاعتذار بمثابة اعتذار شخصي لكل منهم، كما اؤكد على ترحيبي بقدومهم الى محافظاتنا الحبيبة دون استثناء، ومع التأكيد ايضا اننا شعب واحد واصحاب قضية واحده ونرفض اي تفرقة وانقسام بين ابناء الشعب الفلسطيني الواحد في جميع اماكن تواجده".

 

منقول عن دنيا الوطن