الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » أخبار المرأة الفلسطينية »  

تفاصيل مروعة لجريمة قتل شابة بالخليل على يد والدها.. قطعها وزرع شجرة زيتون فوق جثتها"!
06 نيسان 2021

 

الخليل-نساء FM-كشفت مصادر محلية، لـ "نساء إف إم" أن الأب المتهم بقتل ابنته في مدينة الخليل، قام بقتلها وثم قطع جثتها الى عدة اجزاء ونقلها إلى حفرة معدة لدفنها، وقام بزراعة شجرة زيتون فوق جثتها.

وكان جهاز الأمن الوقائي كشف جريمة قتل الشابة رنا الحداد (25 عاما)  وهي أم لثلاثة اطفال، من مدينة الخليل، على يد والدها داخل منزلها، وقام بإخفاء جثتها بدفنها بمنطقة زراعية بالمدينة قبل نحو أسبوعين.

وقال جهاز الأمن الوقائي في بيان له، إنه من خلال المعلومات الإستخبارية تم الكشف النقاب عن جريمة القتل يوم أمس الاثنين.

واوضح الجهاز "من خلال المتابعة والبحث والتحري تمكن الجهاز من اعتقال أحد المشتبه بهم وخلال التحقيق معه أدلى باعترفات كاملة حول ارتكابه هذه الجريمة، وعلى الفور تم استدعاء جهات الإختصاص من النيابة عامة والمباحث الجنائية، حيث تم استخراج الجثة وتسليمها لجهات الاختصاص لمتابعة الإجراءات القانونية".

وفي تفاصيل الجريمة التي  تابعتها "نساء إف إم"، تبين أن والدها قام عقب قتلها وتقطيعها بتحضير حفرة عميقة ودفنها بها، مما استدعى احضار آلية حفر لاستخراج الجثة من قطعة أرض يبدو أنها تعود للعائلة، وادعى انه قام بنقلها لمكان آمن للحفاظ عليها.

من جهتها، ادعت العائلة في بيان لها، أن حادثة القتل حصلت بالخطأ عندما استخدم والدها الضرب المفرط لضبط سلوكها الناتج عن مشاكل عقلية وصحية نتيجة حادث سقوط  تعرضت له قبل  8 سنوات.

وبينت العائلة أن رنا عقب حادث السقوط مكثت بالمستشفى 4 اشهر وأثر على قدرتها العقلية، مما تسبب بطلاقها ومشاكل للعائلة نتيجة عدم سيطرتها على سلوكها.

وادعت العائلة ان يوم ارتكاب الجريمة قام والدها بتعنيفها مما ادى الى وفاتها، وخوفا مما حصل ادعى انه قام بنقلها الى مكان آمن لحمايتها.

وقالت جهات أمنية لـ "نساء إف إم"  إن رواية العائلة غير صحيحة، ولم يقم الأب بالابلاغ عن الجريمة حيث تم كشفها من خلال بعض المعلومات الخاصة التي وصلت إلى جهاز الأمن الوقائي.