الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » أخبار محلية »  

صوت| مدير الطب الوقائي: منحنى الإصابات في فلسطين سيواصل الارتفاع !
19 تشرين الثاني 2020

 

رام الله-نساء FM-قال مدير دائرة الطب الوقائي في الرعاية الصحية الأولية في وزارة الصحة، سامر الاسعد،  إن الحالة الوبائية في الأيام الاخيرة باتت تأخذ منحنى تصاعدي في عدد الإصابات، وهذا كان متوقعا ليس على مستوى فلسطين فقط وانما على مستوى العالم خاصة مع انخفاض درجات الحرارة.

واضاف الاسعد، في حديث مع "نساء إف إم" ضمن برنامج صباح نساء، التوقعات لدينا سيستمر المنحنى بالصعود خلال الايام المقبلة.

وبين الاسعد بأن "المطلوب اليوم هو كسر سلسلة الانتشار من خلال التزام المواطنين بالتعليمات الصحية الصادرة عن وزارة الصحة والمواظبة على ارتداء الكمامة والحفاظ على التعقيم المتواصل والنظافة الشخصية والتباعد الجسدي".

وعزى ارتفاع اعداد الإصابات في قطاع غزة للاكتظاظ السكاني الكبير والمساحة الصغيرة المغلقة التي يزداد فيها التقارب ويصعب الحفاظ على التباعد الجسدي.

واعلنت وزيرة الصحة مي الكيلة،أمس الأربعاء، تسجيل 9 وفيات و1251 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" و1159 حالة تعافٍ خلال الـ 24 ساعة الماضية.

وقالت الكيلة في التقرير اليومي للحالة الوبائية للفيروس في فلسطين، إن حالات الوفاة سجلت لمواطن (72 عاما) من السيلة الحارثية، ومواطنة (77 عاما) من مخيم جنين في محافظة جنين، مواطن (73 عاما) من طولكرم، ومواطنة (67 عاما) من مخيم نور شمس بمحافظة طولكرم، مواطنة (88 عاما) من مدينة الخليل، و4 مواطنين من قطاع غزة.

وأضافت أن الإصابات الجديدة توزعت في المحافظات حسب التالي: الخليل (98)، نابلس (178)، بيت لحم (105)، قلقيلية (21)، رام الله والبيرة (81)، جنين (56)، أريحا والأغوار (10)، سلفيت (20)، طولكرم (33)، طوباس (18)، قطاع غزة (600)، ضواحي القدس (31)، مشيرة إلى انه تم إجراء 6128 فحصا.

وفيما يخص حالات التعافي، أكدت الكيلة أنها سجلت في المحافظات حسب التالي: الخليل (81)، جنين (24)، نابلس (377)، طولكرم (34)، قلقيلية (13)، سلفيت (8)، بيت لحم (229)، رام الله والبيرة (48)، طوباس (10)، قطاع غزة (335).

وذكرت الكيلة أن نسبة التعافي من فيروس "كورونا" في فلسطين بلغت 87.2%، فيما بلغت نسبة الإصابات النشطة 12%، ونسبة الوفيات 0.8% من مجمل الإصابات.

ولفتت وزيرة الصحة إلى وجود 43 مريضا في غرف العناية المكثفة، بينهم 10 مرضى على أجهزة التنفس الاصطناعي.

الصحة لن يكون هناك اغلاق شامل

وقالت وزيرة الصحة مي الكيلة، إن الإغلاق الشامل غير موجود على أجندة الحكومة، التي تعتمد الإغلاق الذكي للمناطق المصابة.

جاء ذلك في حديثها لبرنامج "ملف اليوم" الذي يبث على شاشة تلفزيون فلسطين، حول الحالة الوبائية لفيروس "كورونا" في فلسطين.

وأكدت الكيلة أن ارتفاع عدد الإصابات بالفيروس مثير للقلق، خاصة في المحافظات الجنوبية التي تعاني من الاكتظاظ، مشيرة إلى أن الوزارة تبذل كل ما بوسعها للسيطرة على الوضع الوبائي، وأنها أرسلت شحنة مساعدات طبية إلى المحافظات الجنوبية ستصل غدا.

ولفتت أن طعومات الإنفلونزا في طريقها إلى فلسطين بداية الشهر المقبل على أبعد تقدير، وستعطى إلى كبار السن، وذوي الأمراض المزمنة.

ودعت الكيلة أبناء شعبنا إلى الالتزام بإجراءات الوقاية والتباعد الاجتماعي، وارتداء الكمامات، خاصة أن مصادر العدوى غير معروفة، ما يسبب الانتشار السريع للفيروس.