الرئيسية » تقارير نسوية » نساء في العالم العربي »  

"زوجها قتلها".. غضب عارم في مصر بعد مقتل الشابة أميرة
22 أيلول 2020

 

القاهرة-نساء FM-خلال الساعات الأولى من صباح اليوم تصدرت قضية الفتاة أميرة التي قتلت على أيدي زوجها، تريندات (جوجل)، حيث تصدرت هاشتجات تحت عنوان حق أميرة لازم يرجع.

حق أميرة لازم يرجع

و اشتعلت حالة من الغضب على منصات (السوشيال ميديا) المختلفة في مصر بسبب قصة الفتاة أميرة فخر الدين والتي تعرضت إلى الضرب المبرح على يد زوجها ما أدى إلى موتها في النهاية.

سبب قتل أميرة فخر الدين

وتداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر تفاصيل قصة الفتاة أميرة فخر الدين التي توفيت في المستشفى بعد تعرضها إلى الاعتداء والضرب المبرح، حيث اتهمت أسرتها الزوج بقتلها بسبب أنه كان يقوم بضرب ابنتيها التوأم، فتدخلت من أجل محاولة انقاذهما من بين يدى زوجها فقام بضربها هي الأخرى بطريقة وخشية ومرعبة ما أدى إلى نقلها إلى المستشفى في حالة خطرة إلا أنها توفيت بعد ذلك بسبب كثرة الضرب التي تعرضت له، فكان نصيبها الضرب المبرح ثم الموت داخل مستشفى خاص متأثرة بإصابتها.

إدعاءات الزوج

وقصة الفتاة أميرة فخر الدين التي في مقتبل العمر توفيت داخل المستشفى بعد يوم من وصولها، حيث تبين أنها مصابة بخنق في الرقبة وضرب وسحجات في الذراع، فيما حاول زوجها إدعاء أنها مصابة بفيروس كورونا وهو ما فعل فيها هذا الأمر، إلا أن الجيران من الشهود أكدوا سماع صرخاتها وتوسلاتها له حتى يتركها هي والأطفال.

غضب السوشيال ميديا

الأمر الأخطر في هذه القضية أنه بحسب رواد (السوشيال ميديا) فإن الخوف الاكبر أن يتحول سبب الوفاة إلى التهاب في الأوعية الدموية دون أثبات ما فعله الزوج فيها ما سوف يجعله يهرب من العقاب ولذلك فقد تم تدشين (هاشتاق) حق أميرة لازم يرجع من أجل المطالبة بحقها من زوجها المجرم.

وتفاعل الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي عبر هاشتاق حق أميرة لازم يرجع من أجل الكشف عن قصة الفتاة أميرة فخر الدين وما تعرضت له من ضرب مبرح حتى موتها.