الرئيسية » تقارير نسوية » نساء فلسطينيات »  

انتصار خريجة جامعية يزفها والدها على جرافة
10 آب 2020
 

غزة- نساء FM- رولا أبو هاشم- من منزلهم المتواضع في حي التفاح شرق مدينة غزة، خرجت مساء الأحد، جرافة على متنها الشابة انتصار إياد البطش (22عامًا) في محاولة للاحتفال بطريقة مختلفة بتخرجها من كلية "الإعلام وتكنولوجيا الاتصال" من الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية.

وفي اتصال هاتفي لمراسلة نساء إف إم في غزة مع انتصار، سألتها عن بداية الفكرة فقالت: "بدأ الحديث عن هذه الفكرة قبل عامين، من قِبَل أبي الذي يصطحبني إلى عمله مفتخرًا بي، قال لي مازحًا يومًا: "لم لا أزفك بالجرافة؟""

وتابعت انتصار: "بقي الأمر عالقًا في ذهني، وذكّرته به قبل أشهر من تخرجي، وبالفعل اقتنع بتطبيق الفكرة، رغم أنه كان بالبداية يخشى من تعليقات الناس، لكنه صاحب شخصية قوية جدًا، ولا يهاب أحدًا، وهو الذين زيّن الجرافة بنفسه وزفني بها!"

وبنبرة مليئة بالفخر أضافت انتصار "أبي رجل كادح طيلة حياته، يعيل أسرتنا المكونة من أحد عشر فردًا، وهو يعمل على الجرافة منذ عام 2008 في وزارة الأشغال العامة والإسكان، ومن تعب جبينه وفّر لي المال لدراستي الجامعة رغم الأوضاع الاقتصادية الصعبة، فأردت أن أشكره بهذه الطريقة."

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

للاستماع إلى المقابلة