الرئيسية » تقارير نسوية » اقتصاد »  

صوت| رام الله.. سوق الفلاحين يُعيد فتح ابوابه يوم الأحد من كل أسبوع
27 تموز 2020

 

 رام الله -نساء FM-أطلقت مبادرة "شراكة" أمس الأحد، سوق الفلاحين في ساحة خليل السكاكيني في رام الله في ظل ظروف استثنائية هذا العام بسبب انتشار جائحة كورنا في الاراضي الفلسطينية، والتي القت بتداعياتها على المزارعين وعلى الإقتصاد الوطني مع الاغلاق وإعلان حالة الطوارئ منذ آذار المنصرم .

ويخصص السوق لصغار المزارعين والمنتجين والجمعيات التعاونية لعرض منتوجاتهم وبيعها بشكل مباشر للمستهلكين دون وسيط. وهو حدث سنوي يهدف دعم صغار المزارعين في بيع منتوجاتهم مباشرة، السوق هو مكان يجتمع فيه عدد من المزارعين من مناطق رام الله ومعظم المنتجات هي بلدية انتجت  بطريقة تقليدية وبعلية وهناك دعم كبير للمزارعين .

وحول تفاصيل السوق، قال أحد متطوعي مبادرة شراكة ومجموعة "حكي القرايا"، فريد طعم الله، في حديث مع "نساء إف إم" ضمن برنامج قهوة مزبوط، إن السوق سيتسمر  هذا العام طيلة فترة الصيف وتم اختيار يوم الاحد بسبب اغلاق الحكومة المدن الفلسطينية بشكل اسبوعي  يوم السبت .

وأكد طعم الله أن هذا العام يشارك بالسوق حوالي عشرة مزارعين من مناطق مختلفة في محافظة رام الله وتم مراعاة اشتراطات السلامة الصحية حيث تم الحفاظ على مسافة مناسبة بين الأكشاك والإلتزام بارتداء الكمامات والقفازات للمزارعين والوافدين إلى السوق .

وأشار طعم الله الى أن هناك عدد من المنتجات والسلع الغذائية الحاضرة اسبوعياً في السوق وجميعها منتجات بلدية ونظيفة وخالية من السموم الكيماوية مؤكداً أن هذا العام تم التوجه ليكون السوق أخضر حيث لا وجود لأكياس النايلون هناك اكياس ورقية واكياس قماش متاحة .

وبين طعم الله ان القائمين على السوق يحرصون ان يكون السوق أخضر وصحي وصديق للبيئة .

ويعرض السوق الاحد من كل أسبوع من الساعة 12 ظهراً وحتى الساعة الخامسة مساء،  خضار موسمية كالبامية، والبندورة، والفقوس، واللوبية وغيرها بالإضافة إلى المخللات والعسل والصابون والمفتول وسواها، كلها من إنتاج الفلاحين وربات البيوت.

الاستماع الى المقابلة :