الرئيسية » منوعات »  

طفلة في السادسة تتصل بالشرطة لاعتقال أمها.. لهذا السبب
28 حزيران 2020

 

لندن-نساء FM-فوجئت الشرطة البريطانية باتصال هاتفي على خط الطوارئ (999) من طفلة تبلغ من العمر ستة أعوام تطلب اعتقال والدتها وإيداعها في السجن، ليتبين أن هذا الاتصال لم يكن سوى جزء من "لعبة القتال" التي كانت دائرة بين الأم وطفلتها الصغيرة.

وبحسب القصة التي نشرتها جريدة "مترو" الصادرة في لندن، فإن الأم تُدعى فيكي بيتشفورد وتبلغ من العمر 29 عاماً، وتسكن في منطقة "بينتلي" بمقاطعة "ستافوردشير"، وكانت قد علمت مؤخراً طفلتها روبي البالغة من العمر ست سنوات فقط بأن تتصل مع خدمات الطوارئ على الرقم (999) في حال تعرضت لأي هجوم أو أزمة ولم تستطع التعامل معها، حيث ستتولى الشرطة مساعدتها في الحال عند الاتصال على ذلك الرقم.

وتقول الأم إنها كانت تلعب مع طفلتها داخل المنزل وفي حديقة المنزل، وكانتا تلاحقان بعضهما بعضا، لكن الطفلة روبي ذهبت إلى غرفة النوم في الأعلى، وعندما وصلت والدتها إليها وجدت الهاتف بيدها، حيث قالت روبي لأمها إنها تتصل بالشرطة لكن فيكي ظنت أن الطفلة تمازحها بذلك.

تقول الأم ما هي إلا ثوانٍ معدودة حتى سمعت صوت رجل يقول "ألو ألو" على الهاتف، فما كان مني إلا أن أغلقت، لكن روبي قالت إن هذا الرجل كان رجل شرطة، وإنها طلبت رقم الطوارئ (999).

وتضيف الأم: "تحدثتُ بعد ذلك إلى رجل الشرطة الذي أبلغني بأن الطفلة طلبت منهم أخذ أمها إلى سجن الأمهات لأنها أمسكت بقدمها". وتتابع: "لم أكن أصدق ما أسمعه من رجل الشرطة على الطرف الآخر من الهاتف، بينما كانت روبي تركض من حولي داخل الغرفة وهي تضحك".

وتابعت الأم: "رجل الشرطة كان يضحك على الهاتف وهو يقول لي ما حدث، كما أنني كنتُ أضحك بسبب هذه الحادثة التاريخية".