الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » أخبار المرأة الفلسطينية »  

صوت| "متحفك في بيتك" مبادرة ثقافية فلسطينية في زمن الكورونا !
19 أيار 2020

 

رام الله -نساء FM-  طوعت المؤسسات الثقافية الفلسطينية حالة الطوارئ والحجر  المنزلي إل شيئاً نافعاً من خلال التعامل مع الثورة الرقمية التي استخدمها ملايين البشر من كافة انحاء العالم .

ومن بين المبادرات الثقافية اللافتة، مبادرة المتحف الفلسطيني التي أطلقها منذ بداية الأزمة وإعلان حالة الطوارئ بعد أن أغلق أبوابه أمام المواطنين والزائرين استثنائياً على سلامة جمهوره وموظفيه،  و ضمن الإجراءات الوقائية لمحاربة فيروس كورونا ،  موفّرا لزوراه تجربة متحفية معرفية وتعليمية عبر منابره الرقمية، ومنصاته على مواقع التواصل الاجتماعي..

"متحفك في بيتك" عنوان المبادرة التي أطلقها المتحف الفلسطيني لجمهوره في فلسطين والخارج من خلال إطلاق جولة افتراضية والتي نشرت على قناة المتحف الفلسطيني على يوتيوب بعدد من اللغات لعرض المتحف الأخير "مَدى البُرتقال.

وقالت المنسقة الإعلامية في المتحف الفلسطيني حنين صالح، خلال حديثها لـ "نساء إف إم" ضمن اللقاء الاسبوعي بالتعاون مع القنصلية الاسبانية العامة في القدس والتعاون الاسباني، إن الجولة الافتراضية وتهدف إلى تقديم محتوى متعلق بالتاريخ والثقافة الفلسطينية للجمهور، ومنحهم فرصة استكشاف متاحفهم الشخصية (من صور وأرشيفات وقطع في بيوتهم) والمتحف الفلسطيني أثناء تواجدهم في منازلهم، وإفساح المجال لهم للتفاعل مع أرشيفاتهم المنزلية والبحث في تاريخهم الشخصي، الذي يشكل جزءًا من التاريخ العام، وإرشادهم لكيفية الحفاظ عليه، وتقديم فسحة معرفية للعائلة الفلسطينية تساعدها على تجاوز ضغط الأزمة الحالية العامة.

وبينت صالح أن الجولة الافتراضية تأتي تعزيزا لرؤية المتحف الفلسطيني، الذي صُمّم ليكون مؤسسة عابرة للحدود السياسية والجغرافية، حيث يسعى لتشكيل حلقة وصل بين الفلسطينيين في فلسطين وخارجها من خلال أرشيفاته الرقمية ومنابره الإلكترونية، وشبكة من الشراكات المحلية والعالمية.

وأكدت أن المتحف وخلال حملته عقد سلسلة من ورش العمل التعليمية التي تستهدف فئات مختلفة منها ورشة تصوير بالهاتف الذكي واستخدام تقنيات الاضاءة والخروج بأفضل الصور ، إلى جانب ورشة تفاعلية لصنع اشكال من قصاصات بسيطة وورشة اخرى لرسم النباتات من خلال تأمل تفاصيلها .

وأشارت الى أن المتحف يجدد دعوته باستمرار أمام الباحثين لإجراء المزيد من الأبحاث الثقافية الابداعية التي تغني وتثري المشهد الفلسطيني انتاج ، كما و وسيقدم المتحف ضمن هذه الحملة، في الفترة المقبلة، مجموعة من الفيديوهات التفاعلية المستوحاة من مشاريعه، وجولات افتراضية لمعارض سابقة، إضافة إلى منشورات معرفية حول الفن والأدب والتاريخ الفلسطيني، ومنشورات تعليمية.

الاستماع الى المقابلة :