الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » أخبار محلية »  

صوت| وزارة الصحة تؤكد عدم وجود إصابات بكورونا.. والكمامات الطبية متوفرة
23 شباط 2020

 

رام الله-نساء FM-بدأت وزارة الصحة الفلسطينية بتشديد إجراءات الفحص الطبي على المعابر الحدودية وفي مراكزها الصحية، عقب مخاوف من تفشي فيروس كورونا بعد الكشف عن تجول وفد سياحي كوري مصاب بمناطق مختلفة بالضفة الغربية.

وقالت وزارة الصحة الفلسطينية: إن وفداً سياحياً من كوريا الجنوبية زار دولة فلسطين في الفترة ما بين 8 إلى 15 من شباط الجاري، حيث زار القدس ونابلس وأريحا وبيت لحم والخليل، وتبيّن إصابة بعض أعضائه بفيروس كورونا لدى عودتهم إلى بلادهم، وعلى اثر ذلك أغلقت وزارة الداخلية المنشآت التي زارها الوفد.

من جهته، أكد مدير عام الصحة العامة في وزارة الصحة، الدكتور ياسر بوزية، في حديث مع "نساء إف إم" ضمن برنامج #صباح_نساء، بأنه لا يوجد في فلسطين أية إصابات حتى اليوم بفيروس كورونا، ويجري توفير كل ما يلزم من مستلزمات الحماية للطواقم الطبية وللمواطنين. واضاف أن الكمامات متوفرة في وزارة الصحة بالكميات الكافية ولكن ستعطى لمن لديه احتمالية بالإصابة بالفيروس.

واضاف بوزية، "منذ اللحظة الاولى اصدرت  وزارة  الصحة تعميما لكافة المشافي الحكومية بتجهيز غرفة او غرفتين للحجر الصحي وحتى اللحظة لم تسجل حالات مصابة بكورونا وبالتالي لا داعي للعمل على انشاء مشافي ميدانية."

وتابع:  "سيعقد اليوم اجتماعا طارئا برئاسة وزيرة الصحة وسيعقد مؤتمرا اعلاميا لوضع المواطنين بصورة الوضع ليكون المواطن شريكا في الوقاية والحماية من فيروس كورونا".

وطلبت وزارة الصحة من كل من احتك بالوفد الكوري، أو تواجد بالقرب منه على مسافة أقل من مترين ولمدة 15 دقيقة على الأقل، أن يقوم بما يلي، حفاظا على ذاته وعائلته ومجتمعه:

- أن يضع نفسه في الحجر المنزلي لمدة 14 يوماً أي لتاريخ 29/2/2020 حيث لا يخالط فيها الآخرين.

- تبيلغ قسم الطب الوقائي في أقرب مديرية صحة (حسب الكشف المرفق).

- عمل الفحص الخاص بفيروس كورونا، في أقرب مديرية صحة لمكان سكنه.

- التقيد بالتعليمات الصحية للوقاية من المرض، والتعليمات التي تعطى من مسؤولي الطب الوقائي في المديريات.

ودعت الوزارة جمهور المواطنين بالتعاون مع الجهات الصحية، والتقيد بالتوصيات الصادرة عن منظمة الصحة العالمية للوقاية من هذا المرض، وهي نفسها التوصيات المعتادة للعامة التي تهدف إلى الحدّ من التعرض للأمراض ونقلها، بما في ذلك تغطية الفم والأنف بمنديل عند السعال أو العطس، النظافة الشخصية والممارسات الغذائية الآمنة، وغسل اليدين بالصابون والماء أو فرك اليدين بمطهر كحولي، تجنب ملامسة أي شخص مصاب بأعراض زكام أو تشبه الأنفلونزا بدون وقاية، وتجنب التقبيل، وطلب الرعاية الطبية في حال الإصابة بحمى وسعال وصعوبة في التنفس.

وتطمئن وزارة الصحة جمهور المواطنين، داعية إياهم إلى عدم القلق، مع أهمية التقيد بما ذكر أعلاه، مؤكدة أنها تتابع الموضوع بشكل حثيث بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية وجميع الجهات ذات الاختصاص.

وقال الناطق باسم وزارة الصحة، اليوم الأحد، الدكتور طريف عاشور، إن جميع العينات التي اخذت من العاملين في المطاعم التي زارها الوفد الكوري جاءت سلبية (خالية من الفيروس)، لكن سيتم فرض الحجر الصحي عليهم  لتأكد من عدم حملهم للمرض.

وكانت وزارة الصحة أنشأت منطقة حجر صحي في أريحا، حيث تستضيف أربعة طلاب كانوا قادمين من الصين، تم حجرهم مؤخرا.

وقررت السلطات الاردنية فحص جميع القادمين من الاراضي الفلسطينية بسبب مرض كورونا.

وفي السياق، اعلنت وزارة الصحة الاردنية انها اتخذت قرارا بفحض جميع القادمين من فلسطين الى الاردن، بسبب مرض كورونا، مشيرة الى انها قادرة على القيام بذلك الاجراء من خلال طواقمها.

الاستماع الى المقابلة: