الرئيسية » تقارير نسوية » نساء حول العالم »  

اليونسكو لوريال.. تكرمان خمس نساء باحثات استثنائيات في مجال علوم الحياة
12 شباط 2020

 

باريس-نساء FM– تعلن مؤسسة لوريال واليونسكو، بمناسبة اليوم الدولي للمرأة والفتاة في ميدان العلوم، عن الفائزات بجائزة لوريال - اليونسكو للنساء في مجال العلوم في نسختها الثانية والعشرين، التي تكرِّم خمس نساء علميات استثنائيات في مناطق مختلفة من العالم.

وتقرُّ جائزة لوريال - اليونسكو للنساء في مجال العلوم لهذا العام بإنجازات نساء علميات تعملن في المجالات التالية لعلوم الحياة: التكنولوجيا البيولوجية، والإيكولوجيا، وعلم التخلُّق، وعلم الأوبئة، علم الأمراض المعدية.

وستتلقى كلٌ من الفائزات بالجائزة مبلغ 100 ألف يورو، تُسلَّم إليهن في حفل سيقام في 12 آذار/مارس 2020، في مقر اليونسكو بباريس. وستكرم الجائزة أيضاً 15 موهبة صاعدة لشابات علميات من جميع أنحاء العالم.

الفائزات بجائزة النساء في مجال العلوم لعام 2020 هنَّ:

أفريقيا والدول العربية

الأستاذة عبلة محيو السباعي – علوم الصحة والطب، وهي أستاذة في علم الأوبئة في كلية العلوم الصحية، في الجامعة الأمريكية في بيروت، بلبنان، عن بحوثها الرائدة وعملها على تحسين صحة كبار السن في البلدان المنخفضة الدخل والبلدان ذات الدخل المتوسط، وتأثير عملها في البرامج السياسية الصحية والاجتماعية.

آسيا والمحيط الهادي

الدكتورة فردوسي قادري - العلوم البيولوجية، كبيرة العلماء، ورئيسة وحدة علم المناعة عن طريق الأغشية المخاطية وعلم اللقاحات، في قسم الأمراض المعدية، في المركز الدولي للأمراض والبحوث في مجال الإسهال، في داكا ببنغلاديش، عن عملها المميز في سبيل فهم الأمراض المعدية التي تصيب الأطفال في البلدان النامية والوقاية منها، وإعدادها حملة للتشخيص المبكر والتلقيح كان لها أثر في الصحة العالمية.

أوروبا

الأستاذة إيديث هارد – العلوم البيولوجية، المديرة العامة لمختبر البيولوجيا الجزيئية، وأستاذة في كرسي علم التخلّق في جامعة كولاج دو فرانس، في باريس بفرنسا، والمديرة السابقة لوحدة علم الوراثة وبيولوجيا النمو في معهد كوري، وزميلة في الجمعية الملكية في المملكة المتحدة، عن اكتشافاتها الأساسية للآليات المتحكمة في عمليات التخلّق، التي تسمح للثدييات بتنظيم تعبيرها الجيني الخاص وهي أساسية لاستمرار الحياة.

أمريكا اللاتينية

الأستاذة إسبيرانزا ماتينز روميرو – الإيكولوجيا وعلم البيئة، أستاذة علم البيئة في مركز علم المجين في جامعة مكسيكو الوطنية المستقلة في مكسيكو بالمكسيك، عن عملها الرائد في مجال استخدام البكتيريا الصديقة للبيئة لتعزيز نمو النباتات بغية زيادة الإنتاجية الزراعية والتخفيف من استخدام الأسمدة الكيميائية.

أمريكا الشمالية

الأستاذة كريستي أنسيث – العلوم البيولوجية، أستاذة فخرية، وأستاذة في كرسي تيسون، وأستاذة مساعدة في الجراحة في جامعة كولورادو في بولدر، بالولايات المتحدة الأمريكية، عن مساهمتها المتميزة في الجمع بين الهندسة وعلم البيولوجيا لإنتاج مواد بيولوجية مبتكرة تساعد الأنسجة على التجدد وعلى توصيل العقاقير بصورة أفضل.

المواهب الدولية الصاعدة الخمس عشرة لعام 2020

أفريقيا والدول العربية

الدكتورة لورا جوي بولس - علوم الجهاز العصبي

المشرق، جامعة القديس يوسف، لبنان

الدكتورة نوشين غونو – الطب الأحيائي

أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، جامعة موريشيوس

الدكتورة نوف محمود – علوم الصحة

المشرق، جامعة الزيتونة الأردنية

جورجينا نياوو - البيولوجيا الجزيئية، الميكروبيولوجيا الطبية

أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى، جامعة ستيلينبوش، جنوب أفريقيا

آسيا والمحيط الهادي

الدكتورة روي باي – العلوم البيولوجية

الصين، جامعة ويستليك

الدكتورة هوانكيان لوه – الفيزياء

سنغافورة، جامعة سنغافورة الوطنية

الدكتورة ميكيونغ شين – المواد البيولوجية

جمهورية كوريا، جامعة سونغكيونكوان

أمريكا اللاتينية

الدكتورة جيرالدو غالو – الفيزياء

كولومبيا، جامعة الأنديز

الدكتورة باتريسيا مديروس – العلوم البيولوجية

البرازيل، جامعة ألاغواس الاتحادية

أمريكا الشمالية

الدكتورة إليزابيث ترمباث-رايشرت – علوم الأرض/علم البيئة

الولايات المتحدة الأمريكية، جامعة ولاية أريزونا

أوروبا

الدكتورة فيدا إنغمان – هندسة المواد

الدانمرك، جامعة جنوب الدانمرك

الدكتورة سيراب إركك - البيولوجيا الجزيئية/ علم التخلُّق

جائزة المواهب الشابة – تركيا، مختبر المجينات التخلقية للسرطان، الطب الأحيائي ومركز المجين

الدكتورة جنفير غاردن – الكيمياء

جائزة المواهب الشابة – المملكة المتحدة، جامعة إدنبراه

الدكتورة كريستينا روميرو كاستيللو – علوم البحار

جائزة المواهب الشابة – إسبانيا، معهد علوم البحار

الدكتورة أولينا فانيفا – الرياضيات

جائزة المواهب الشابة – أوكرانيا، معهد الرياضيات في الأكاديمية الوطنية للعلوم في أوكرانيا

النساء في مجال العلوم: التزام بدأ في عام 1998

اقتناعاً من اليونسكو ومؤسسة لوريال بحاجة العالم إلى العلم، وحاجة العلم إلى النساء، عملتا معاً بحيوية على دعم النساء في مجال العلوم، رغبة منهما في إبراز دور النساء والتوعية بمواهبهن وإلهام المزيد منهنّ للعمل في المجالات العلمية.

وعمل برنامج النساء في مجال العلوم، منذ تأسيسه في عام 1998، على تكريم ودعم خمس نساء باحثات متميزات من جميع مناطق العالم كل عام، وبلغ عدد الفائزات حتى اليوم 112 عالمة. ودعم البرنامج أيضاً أكثر من 3300 عالمة شابة موهوبة، ومن بينهنّ طالبات دكتوراه وباحثات في مرحلة ما بعد الدكتوراه من أكثر من 118 بلداً.

تدعم البرامج الوطنية والإقليمية للنساء في مجال العلوم ما يقارب 260 عالمة شابة موهوبة كل عام، ومن بينهنّ طالبات دكتوراه وباحثات في مرحلة ما بعد الدكتوراه. ومن بين هؤلاء الشابات الباحثات، اختيرت الباحثات الواعدات الخمس عشرة اللواتي سيكرّمن في 10 آذار/مارس خلال حفل سيقام في الأكاديمية الفرنسية للعلوم.

ولا تزال النساء يمثلن 29 في المائة من الباحثين[1] على الصعيد العالمي. وعلى الرغم من أنهن أكثر عدداً في بعض الاختصاصات، فإن هناك سقفاً لا تستطعن تجاوزه في مجال البحوث. ويشغل الرجال 89 في المائة من الوظائف الأكاديمية الكبرى في أوروبا[2]، وحصلت النساء على 3 في المائة فقط من جوائز نوبل للاختصاصات العلمية.