الرئيسية » أخبار المرأة الفلسطينية »  

صوت| نحو منهاج فلسطيني أكثر استجابة لقضايا النوع الاجتماعي
16 كانون الثاني 2020

 

رام الله-نساءFM-تتابع وزراتي المرأة والتربية والتعليم موضوع المناهج الفلسطينية عن كثب، ليكون أكثر استجابة لقضايا النوع الإجتماعي بما ينسجم مع التوجهات العامة للسلطة الفلسطينية وللجهود الرامية لخلق تعليم نوعي ذو أثر في تشكيل وعي وقيم وهوية الطلبة وفي حياتهم ومستقبلهم، وإرساء أسس العدالة والمساواة بين الجنسين.

وقالت ساما عويضة مديرة مؤسسة الدراسات النسوية، في حديث مع "نساء إف إم" ضمن برنامج، قهوة، مزبوط، وهي جزء من الحوارات التي تمت مؤخراً بهذا الجانب بأن الوزارتين خطوا خطوات لافتة بالمباحثات، حيث تشكلت لجنتين وطنيتين الأولى قضية تطوير المنهاج التطوير للمنهاج الفلسطيني من الأول وحتى الثانوية العامة، واللجنة الثانية هي لجنة مشتركة تضم في عضويتها الوزارتين لوضع السياسات والخطط والأهداف وبناء قدرات العاملين في المنهاج، والتي ضمت عدد من الخبرات ذوات الاختصاص بموضوع المنهاج .

وأشارت الى أن اللجنة تأسست بناء على مؤتمر سابق قدمت فيه دراستين حول اداء المنهاج الفلسطيني وتمثل في نشر صور غير صحيحة ومتناقضة في بعض الجوانب وبالتالي كان لا بد من العمل على تعديلها لإخراج اجيال واعية ومتمكنة.

الاستماع الى المقابلة: