الرئيسية » تقارير نسوية »  

تفاصيل جديدة.. تطورات في ملف جريمة قتل شادية أبو سريحان!
15 كانون الثاني 2020

 

النقب-نساء FM-اعتقلت الشرطة قاصرا من قرية بير المشاش مسلوبة الاعتراف في منطقة النقب، بشبهة الضلوع في جريمة قتل المرحومة شادية أبو سريحان (35 عاما)، خنقا، الليلة قبل الماضية. وتمّ نقل الفتى إلى مركز الشرطة للتحقيق معه.

ومن المزمع أن يتم إحضار القاصر اليوم، الأربعاء، إلى محكمة الصلح في بئر السبع، للنظر في تمديد اعتقاله على ذمة التحقيقات الجارية في ملف الجريمة.

الزوجة الثالثة

وبحسب المعلومات المتوفرة، ضحية الجريمة شادية أبو سريحان الزوجة الثالثة لأحد أبناء عائلة أبو سبيت الذين يسكنون في قرية بير المشاش، الواقعة بين "موشاف نفاطيم" ومفرق عرعرة النقب على شارع رقم 25، تركت خلفها 3 بنات (9 و7 أعوام و10 شهور).

وقال شقيق القتيلة، حسن أبو سريحان، إنه "فُجعنا بجريمة قتل شقيقتي شادية، كانت إنسانة طيبة. آلمنا ذلك كثيرا ولا نتهم أحدا".

وبحسب ما قالته صديقة للقتيلة، فإن "شادية كانت امرأة مستقلة، وبحوزتها رخصة سياقة وسيارة، ولم تشارك أحدا في مشاكلها في المنزل".

القاصر ينكر الشبهات

وجاء في تصريح للمحامي الموكل بالدفاع عن القاصر، مصطفى نصار، إن "موكلي ينكر الشبهات المنسوبة إليه. التقيت بالفتى ابن 17 عاما قبل التحقيق، وأنكر الشبهات المنسوبة إليه كليا".

هذا، وكان الطاقم الطبي في مستشفى "سوروكا" في مدينة بئر السبع قد أعلن صباح أمس، الثلاثاء، وفاة شادية أبو سريحان، بعد أن أحيلت بحالة حرجة مساء، الإثنين، إلى المستشفى للعلاج، وقدم الطاقم الطبي الإسعافات الأولية وحاول إنقاذ حياتها، لكن كل المحاولات فشلت وأقر وفاتها.

وكان اعلن الطاقم الطبي في مستشفى "سوروكا" صباح يوم، الثلاثاء الماضي، وفاة شادية أبو سريحان (35 عاما) من قرية عرعرة في النقب، التي أحيلت بحالة حرجة مساء، الإثنين، إلى المستشفى للعلاج، وعمل الطاقم الطبي لساعات على تقديم الإسعافات الأولية ومحاولة إنقاذها بيد أنه أقر وفاتها.

وعقب وصول الشابة إلى المستشفى تم تبليغ الشرطة التي شرعت التحقيق في ملابسات الوفاة، علما أن الشابة وصلت إلى المستشفى وعليها علامات عنف على جسدها، وترجح الشرطة أن الشابة تعرضت لجريمة قتل دون تحديد الأسباب والملابسات. واعتقلت الشرطة أربعة من أبناء عائلتها بينهم زوجها على ذمة التحقيقات الجارية.

ووصل طاقم من المحققين الجنائيين إلى المكان الذي نقلت منه الشابة إلى المستشفى، وشرع الطاقم جمع الإفادات والأدلة بغية التوصل إلى طرف يسهم في فك رموز القضية، فيما تم تحويل ملف التحقيق إلى الوحدة المركزية في لواء النقب.

وعثر، مساء الإثنين، على شابة فاقدة للوعي في إحدى التجمعات السكنية في النقب، قرب "نفاطيم"، حيث تمت إحالتها إلى المستشفى بحالة حرجة.

ووصل طاقم طبي إلى المكان وقدم الإسعافات الأولية للشابة إلى جانب إجراء عمليات إنعاش لها وقد أحيلت إلى المستشفى بحالة حرجة، وأعلن عن وفاتها صباح اليوم الثلاثاء.

وكان بلاغ وصل إلى مركز الإسعاف عند الساعة 22:51 من مساء الإثنين، وقد أبلغ الزوج أنه "تم خنق زوجته"، حيث هرعت إلى المكان قوة من الشرطة وشرعت بالتحقيق في ملابسات وظروف القضية.

ومع الإعلان عن وفاة الشابة من عرعرة النقب، ارتفع عدد ضحايا جرائم القتل التي سجلت منذ مطلع العام الجاري في المجتمع العربي إلى 4، إذ قتل ساهر أبو القيعان من حورة، وحمادة طه من كفر قاسم، والفتى محمود العبيد من الرملة، علما أنه في العام الماضي قتل 93 عربيا بينهم 11 امرأة في البلاد، علما بأنه قتل 76 عربيا في جرائم قتل مختلفة، بينهم 14 امرأة في العام 2018، وقتل 72 عربيا بينهم 10 نساء في جرائم قتل مختلفة في البلاد عام 2017.

المصدر : عرب 48