الرئيسية » تقارير نسوية » أخبار المرأة الفلسطينية »  

الاشتباه بجريمة قتل..وفاة شابة فلسطينية بظروف غامضة
14 كانون الثاني 2020

 

رام الله-نساء FM- توفيت صباح اليوم الثلاثاء شابة تبلغ من العمر (35 عاما)، من قرية عرعرة في النقب بالداخل المحتل، بعدما وصلت مساء الاثنين إلى مستشفى "سوروكا" بحالة حرجة

وحسب الطاقم الطبي في مستشفى "سوروكا"، فإنه عقب وصول الشابة إلى المستشفى تم تبليغ الشرطة التي شرعت التحقيق في ملابسات الوفاة، علما أن الشابة وصلت إلى المستشفى وعليها علامات عنف على جسدها، وترجح الشرطة أن الشابة تعرضت لجريمة قتل دون تحديد الأسباب والملابسات".

ووفقا لـ"عرب 48"، فإن طاقم من المحققين الجنائيين وصل إلى المكان الذي نقلت منه الشابة إلى المستشفى، وشرع الطاقم جمع الإفادات والأدلة بغية التوصل إلى طرف يسهم في فك رموز القضية، فيما تم تحويل ملف التحقيق إلى الوحدة المركزية في لواء النقب.

وعثر، مساء الإثنين، على شابة فاقدة للوعي في إحدى التجمعات السكنية في النقب، قرب "نفاطيم"، حيث تمت إحالتها إلى المستشفى بحالة حرجة.

ووصل طاقم طبي إلى المكان وقدم الإسعافات الأولية للشابة إلى جانب إجراء عمليات إنعاش لها وقد أحيلت إلى المستشفى بحالة حرجة، وأعلن عن وفاتها صباح اليوم الثلاثاء.

ومع الإعلان عن وفاة الشابة من عرعرة النقب، ارتفع عدد ضحايا جرائم القتل التي سجلت منذ مطلع العام الجاري في المجتمع الفلسطيني إلى 4، إذ قتل ساهر أبو القيعان من حورة، وحمادة طه من كفر قاسم، والفتى محمود العبيد من الرملة، علما أنه في العام الماضي قتل 93 عربيا بينهم 11 امرأة في البلاد، علما بأنه قتل 76 عربيا في جرائم قتل مختلفة، بينهم 14 امرأة في العام 2018، وقتل 72 عربيا بينهم 10 نساء في جرائم قتل مختلفة في البلاد عام 2017.