الرئيسية » نساء في العالم العربي »  

أسماء الأسد: انتصرتُ على السرطان بالكامل

 

دمشق-نساءFM- ظهرت زوجة الرئيس السوري بشار الأسد، أسماء، السبت، في أول لقاء تلفزيوني بعد "شفائها" من مرض السرطان، وأكدت خلال الحوار أن السرطان "كان رحلة من العمر".

 

وبدأت أسماء الأسد حوارا على قناة "السورية" بعبارة "أنا انتصرت على السرطان بالكامل".. وقالت إن مرض السرطان الذي يعتبره البعض نهاية للعمر كان بالنسبة لها "رحلة منه".

 

وأشارت زوجة الرئيس السوري إلى أن رحلتها مع المرض انتهت وأضافت قائلة: "الحمدلله أنا انتصرت على السرطان بالكامل"، لافتة إلى أنها قامت بالكشف المبكر عن المرض وهو ما ساعدها على التغلب عليه.

 

وظهرت الأسد لأول مرة منذ الإعلان عن إصابتها بالسرطان قبل نحو عام، دون المنديل الذي اعتادت الظهور به، أثناء رحلتها مع العلاج.

 

وحول الأسباب التي دفعتها للإعلان عن المرض، قالت الأسد إن ثمة سببين: الأول أن السوريين تشاركوا الكثير خلال الأحداث، ومن الطبيعي أن يتم تشارك خبر المرض، والثاني هو محاولة “تقديم نموذج إيجابي بالتعامل مع السرطان” الذي ينظر إليه بخوف أو خجل.

 

وحول سبب علاجها في سوريا قالت إن العلاج ليس دواء فقط، ومن الطبيعي أن يتم العلاج في البلد، فهو علاج للروح والنفس.

 

وردا على سؤال: لماذا العلاج في المشفى العسكري، أجابت: بعد 9 سنين من الحرب تسألين لماذا العسكري؟! وأعربت عن شعورها بالفخر، لعلاجها في المشفى، إلى جانب من "يقاتلون على الجبهات".

 

أما عمن عبروا عن "شماتتهم" بها بسبب إصابتها بالمرض، قالت الأسد: "من باع أرضه وترابه ووطنه وحمل السلاح في وجه أخيه السوري بأوامر من الغريب ولذي لم يترك أي من الموبقات إلا وارتكبها تجاه أهل البلد وتراب البلد، هل يكون قد ترك مكانا للأخلاق؟".

 

يذكر أن الرئاسة السورية كانت قد أعلنت عن إصابة أسماء بالسرطان في شهر أغسطس من العام الماضي.