الرئيسية » تقارير نسوية » الرسالة الاخبارية » نساء فلسطينيات »  

رواية "أرض السلحفاة" مشاهدٌ يومية في الحياة الفلسطينية
20 حزيران 2019

 

رام الله-نساءFM - أطلقت الأديبة الفلسطينية ليانة بدر، روايتها الجديدة "أرض السلحفاة" التي تعكس حكاية شعبٍ كاملٍ أُجبر على الهجرة والتنقل من منفى إلى آخر، إلى أن حوّل الكولونيالي وطنه إلى منفى جديد له.

ورواية "أرض السلحفاة" هي رواية الحاضر، التي تحفر في الماضي وتستشرف المستقبل، فهي من فُتات الكلام الذي يتناوله الناس، ومن المشاهد اليومية في الحياة الفلسطينية.

يشار إلى أنّ الكاتبة ليانة بدر، وُلدت في القدس عام 1952، وانتقلت مع عائلتها إلى أريحا حيث كان والدها يعمل هناك، وهو أحد رموز الثقافة العلمية في فلسطين. ونزحت مع عائلتها إلى الأردن عام 1967 بعد حرب حزيران، ثم التحقت بالجامعة الأردنية، لكنها لم تكمل الدراسة فيها إذ حصلت على شهادة الليسانس في علم النفس العام من جامعة بيروت العربية.

ومن مؤلّفات الكاتبة بدر "بوصلة من أجل عباد الشمس"، "عين المرآة"، و"نجوم أريحا".

المصدر مجلى جنى