الرئيسية » تقارير و أخبار »  

التميمي يستقبل وفد الأمانة العامة لاتحاد المراة الفلسطينية


رام الله - نساء FM:- أكد أحمد التميمي، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، رئيس دائرة حقوق الانسان والمجتمع المدني، أن منظمة التحرير والقيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس، "حريصة جداً على تطوير قوانين حقوق الانسان والقوانين والتشريعات المتعلقة بحقوق المرأة وعمل كل ما من شأنه محاربة العنف والتمييز ضدها.
 

جاءت أاقوال التميمي خلال لقائه في مقر منظمة التحرير الفلسطينية صباح اليوم مع وفد الأمانة العامة للاتحاد العام للمرأة الفلسطينية برئاسة انتصار الوزير(أم جهاد) ، واستمع إلى مطالب وملاحظات الاتحاد حول قوانين الأحوال المدينة السارية في الأراضي الفلسطينية والمتعلقة بحقوق الانسان وحقوق المرأة.

وقالت انتصار الوزير: "أن الكثير من القوانين أصبحت غير صالحة، خاصة وأن غالبيتها شرعت في سنوات الخمسينات والستينات والسبعينات من القرن الماضي، فيها ثغرات وقصور أدى إلى تفشي حالات العنف والجريمة بحق المرأة".

واتفق الطرفات في نهاية اللقاء على تشكيل لجنة مشتركة وصياغة الملاحظات حول الواقع القانوني لحقوق الانسان والمرأة في الأراضي الفلسطينية والعمل مع القيادة الفلسطينية إلى إيجاد السبل الكفيلة بمعالجة كل القضايا ، خاصة في ظل غياب المجلس التشريعي، على أن يتم النظر في ذلك من خلال المجلسين الوطني والمركزي واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية .